“المواساة” لم تسجل أي حالة مشتبهة أو مثبتة للكوليرا حتى اللحظة

دمشق- حياة عيسى

أكد الدكتور عصام الأمين مدير عام الهيئة العامة لمشفى المواساة الجامعي بدمشق أن المشفى خالٍ تماماً من أي حالة مشتبهة أو مثبتة للكوليرا حتى الآن، لافتاً إلى أنه في حال ظهور أي حالة سيتمّ إبلاغ مديرية الأمراض السارية في وزارة الصحة وإرسال عينات ليتمّ التشخيص المؤكد، علماً أن المشفى في حالة الجاهزية الكاملة للتصدي ومواجهة أي إصابة والسيطرة عليها.

أما بالنسبة لموضوع لقاح الكوليرا فقد بيّن الأمين أن منظمة الصحة العالمية عملت على تطوير ثلاثة لقاحات تُعطى عن طريق الفم تغطي كافة أنواع الكوليرا، ولكن منظمة السيطرة على الأمراض -الصحة العالمية- لا تفضّل إعطاء اللقاح إلا في الأماكن التي تستوطن فيها الكوليرا، أي لا يُعطى اللقاح بشكل روتيني للوقاية، فهو لا يُعطى إلا في الأماكن التي ظهرت فيها فاشيات كالهند، واليمن في عام ٢٠١٧.

وتابع الأمين أن الكوليرا عبارة عن مرض جرثومي ينتقل عن طريق الطعام والمياه الملوثة، وفي معظم الحالات تكون الأعراض عبارة عن إسعافات خفيفة الشدة، وهناك ١٠% من الحالات تكون الإصابة شديدة جداً تؤدي إلى اضطرابات في شوارد الدم وتجفاف شديد، وأحياناً تؤدي إلى قصور كلوي وانخفاض الضغط، وهناك بعض الحالات يدخل المصاب بصدمة تُسمّى “صدمة نقص الحجم” نتيجة فقدان السوائل من الجسم، وهناك حالات تؤدي إلى وفيات في حال لم تعالج بالسرعة القصوى عن طريق إعطاء السوائل، لذلك لابدّ من اتباع خطوات الوقاية من خلال الالتزام بغسيل الخضار والفواكه بشكل جيد، واستخدام بعض المعقمات كـ”بربماغانات البوتاسيوم الممدّد”، بالتزامن مع غلي المياه قبل الشرب في حال لم يكن هناك موثوقية بمصدرها، وضرورة الترصّد الوبائي والإبلاغ عن أي حالات مشتبهة، مع ضرورة التثقيف والإعلام بضرورة مراجعة المشافي في حال حصول أي إسهال شديد ليتمّ التشخيص المبكر للمرض وتفادي أي مضاعفات ممكنة، من خلال إجراء تحليل “البوليميراز المتسلسل” الذي يحدّد الكوليرا كجرثوم ويحدّد نوعها، ولاسيما أن للكوليرا نوعين”o1 ,o139″ ومعظم الحالات تكون o1.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى