سلة سيدات الثورة تبدأ تحضيراتها

مرحلة جديدة بدأتها سلة نادي الثورة الدمشقي للسيدات، حيث انطلقت تحضيراتها الجدية استعداداً للاستحقاقات القادمة التي ستبدأ مطلع الشهر المقبل عبر مسابقة كأس الجمهورية.

ولأن فريق السيدات يعتبر واجهة النادي فقد أولت الإدارة الاهتمام به، لاسيما أن الفريق جاء في وصافة بطولة الدوري خلف الوحدة، كما فقد لقبه كبطل للكأس لمصلحة الساحل، وارتأت إدارة النادي إسناد مهمة تدريب الفريق الأول للمدرب عبد الله كمونة (الذي سبق له أن قاد سيدات الوحدة للتتويج بلقبي الدوري والكأس).

وحول استعدادات الفريق للمرحلة المقبلة تحدثت عضو إدارة النادي، ومديرة الفريق رولا جبري “للبعث” قائلة: الفريق بدأ استعداداته منذ نحو أسبوعين عبر حصص تدريبية يومية بإشراف المدرب الجديد الذي استلم مهمة التدريب خلفاً للكابتن هلال دجاني (الذي بدوره تفرغ كلياً لتدريب فريق الرجال)، مع الشكر الكبير له لما قدمه للفريق خلال السنوات الماضية، والفريق حالياً يتدرب بهمة عالية.

وأضافت جبري: الفريق حافظ على كافة نجماته، باستثناء قائدة وعملاقة الفريق هيا المالكي التي تعاقدت مع الوحدة، وفي الوقت نفسه عادت لصفوف الفريق رشا السكران قادمة من الساحل، كما تم التعاقد مع اللاعبة أليسيا ماكاريان، وهي بلا شك من أهم وأفضل لاعبات السلة الأنثوية السورية، وتمت المحافظة على بقية اللاعبات، وتم رفد الفريق بعدد من اللاعبات صغيرات السن اللواتي ينتظرهن مستقبل واعد، فالنادي يزخر بالمواهب القادرة على سد أية ثغرة في المستقبل، والجميع يعمل على تحقيق الألقاب الموسم المقبل.

وبيّنت جبري أنه من الممكن أن يقيم الفريق معسكراً خارجياً، تتخلله عدة مباريات ودية قبل انطلاق الموسم، حيث سيتم العمل من خلال المعسكر والمباريات الودية على دراسة نقاط الضعف والقوة عند الفريق، والعمل على وضع خطط مناسبة لكي يستطيع من خلالها تحقيق الإنجاز، والحصول على لقب البطولة.

وختمت جبري حديثها قائلة: لا شك أن التغيير الذي حصل بصفوف الفريق جاء بوقته، فالتغيير حالة ضرورية كي يستعيد النادي ولاعباته الألق الذي تم فقدانه الموسم الماضي، فالجميع يعمل من أجل مصلحة النادي ولمستقبله.

عماد درويش

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *