البرلمان الطفلي يختتم جلساته في حلب

البرلمان الطفلي يختتم جلساته في حلب

حلب- معن الغادري:

ناقش البرلمان الطفلي بحلب خلال اختتام أعماله  برئاسة نتالي جفال رئيسة البرلمان الواقع التربوي والخدمي بحلب وسبل النهوض به، وأكد الرفيق فاضل نجار أمين فرع حلب للحزب أهمية حماية ورعاية الطفولة، والعمل على تجاوز آثار الحرب الكونية على سورية من خلال تقديم كافة أشكال الدعم لأبناء المستقبل وتوفير المستلزمات التربوية، وبيّن أن منظمة طلائع البعث إحدى منجزات الحركة التصحيحية التي قادها القائد المؤسس حافظ الأسد، واليوم تلقى المنظمة كل الدعم من قبل قائد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد، لافتاً إلى أن الإرهاب عمل على انتشار الجهل والتخلف بدلاً من العلم، وذلك عبر تحويل المدارس إلى مقرات لنشر الفكر التكفيري.

وتركّزت مداخلات أعضاء البرلمان على ضرورة الإسراع في تأهيل المدارس وتخديمها بالشكل الأمثل، وتأمين الكتاب المدرسي قبل بداية العام الدراسي، وإملاء الشواغر في كافة المدارس، والإسراع في تأهيل البنية التحتية في المحافظة وخاصة في الأحياء التي كان يسيطر عليها الإرهاب من كهرباء ومياه وهاتف وصرف صحي.

وأشار الحضور في مداخلاتهم إلى ضرورة إنشاء معسكر للطلائع بالقرب من مدينة حلب، وإعادة رواد الصف السابع للمشاركة في مسابقات الرواد على مستوى القطر، وتفعيل البعثات الخارجية للرواد، وتوفير لباس طليعي شتوي، وإيلاء الطفولة أهمية عبر المنابر الدينية، وتأمين باصات نقل داخلي على كافة الخطوط، وتوفير مصدر مياه شرب للمدارس يكون آمناً، وتفعيل العيادات في كافة الاختصاصات ضمن دائرة الصحة المدرسية.

بعد ذلك قدّم مديرو الدوائر والمؤسسات الخدمية عرضاً للخطط المقررة والأعمال المنفذة والجاري تنفيذها في كل قطاع وخاصة التربوي والصحي والكهربائي.

وتخلل الجلسة عرض فيلم قصير تناول ما قام به البرلمان الطفلي من نشاطات خلال الفترة الماضية.

حضر الجلسة الرفاق أعضاء قيادة الفرع وأعضاء مجلس الشعب ورئيس مجلس مدينة حلب وعضوا قيادة المنظمة وعضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وأمناء الشعب الحزبية وأمين وأعضاء قيادة فرع الطلائع.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة