نواب عراقيون يجددون مطالبتهم بخروج القوات الأمريكية

جدد نواب عراقيون مطالبتهم بالانسحاب الكامل والعاجل للقوات الأمريكية من الأراضي العراقية طبقاً لقرار مجلس النواب العراقي، معربين عن رفضهم مناورة واشنطن الأخيرة بإعلانها خفضاً تدريجياً لقواتها على مدى ثلاث سنوات.

وشدد النائب رياض المسعودي على حتمية إخراج القوات الأمريكية، موضحاً أن قرار مجلس النواب العراقي واضح لا لبس فيه وهو تعبير عن نزوع رسمي وشعبي لاستعادة السيادة الكاملة وتحرير القرار الوطني العراقي من التدخلات الأمريكية، موضحاً أن الهدف من تخفيض القوات هو مناورة تهدف إلى الالتفاف على قرار الشعب العراقي الذي خرج بمظاهرات مليونية، مطالباً بالإخراج الفوري لقوات الاحتلال الأمريكية.

من جهته، بين النائب صباح العكيلي أن الشعب العراقي يصر على إخراج القوات الأمريكية وكل قوة أجنبية من العراق وأنه إذا لم تخرج فإن العراقيين سيعاملونها كقوات احتلال، فيما وصف النائب جاسم البخاتي تخفيض القوات الأمريكية بأنه محاولة لتمديد وجودها، موضحاً أن قرار مجلس النواب يمثل قرار الشعب العراقي وسلطته التشريعية المنتخبة وأن عدم إذعان واشنطن يعني تجاوزاً على العراق وسيادته، من ناحيته شدد النائب محمد البلداوي على أن قرار إخراج القوات الأمريكية ملزم للحكومة العراقية ولا مناص منه وهو قرار وطني اتخذه نواب الشعب ولا تراجع عنه، بينما أكد النائب كاطع عجمان أن مجلس النواب العراقي صوت على قرار إخراج القوات الأمريكية بالكامل ولم يصوت على خفض الأعداد أو التنقل بين القواعد.

في الأثناء أعلنت السفارة البريطانية في بغداد أن هجوماً بعبوة ناسفة استهدف آليات دبلوماسية بريطانية في العاصمة العراقية، وقالت :إن قنبلة كانت مزروعة على جانب الطريق استهدفت قافلة تابعة للسفارة على طريق رئيس بين المطار والمنطقة الخضراء بالقرب من مسجد أم الطبول في بغداد دون أن يسفر الهجوم عن سقوط ضحايا.

إلى ذلك، وقع تفجير بعبوة ناسفة قرب أحد مداخل المنطقة الخضراء التي تضم السفارة الأميركية في العاصمة العراقية بغداد، وقال مصدر أمني: إن عبوة ناسفة محلية الصنع كانت موضوعة أسفل شجرة انفجرت قرب مدخل المنطقة الخضراء من جهة طريق مطار بغداد الدولي، مضيفاً: إن الانفجار لم يخلف خسائر بشرية سوى بعض الأضرار في السياج الأمني.

وفي وقت سابق، سقط صاروخان من نوع كاتيوشا على المنطقة الخضراء، وأشارت خلية الإعلام الأمني في بيان لها إلى أنه لا توجد خسائر أو أضرار، وأطلقت السفارة الأميركية صفارات الإنذار إثر سقوط الصاروخين.

من جهته، تمكن جهاز مكافحة الإرهاب في العراق من إحباط مخطط إرهابي لاستهداف المواطنين في سوق شعبي بـ بعقوبة، وذكر بيان لجهاز مكافحة الإرهاب أنه تمكن من إحباط مخطط إرهابي لاستهداف المواطنين العزل في سوق شعبي بـ بعقوبة من خلال عملية استباقية نفذت قبل التفجير بدقائق، تم من خلالها اعتقال الإرهابي الذي يحمل بحوزته عبوة ناسفة”.

كما أعلن جهاز الأمن الوطني العراقي القبض على عنصرين من تنظيم “داعش” الإرهابي اشرفا على مجزرة البو نمر في محافظة الانبار، وقال بيان للأمن: انه بناء على معلومات استخبارية ومتابعة ميدانية، تمكنت مفرزة من جهاز الأمن من إلقاء القبض وفق مذكرة قضائية على اثنين من عناصر “داعش” الإرهابية المنتمين لولاية الفلوجة ويعملون بما يسمى ديوان الجند بصفة أمنيين، واعترفا بالإشراف على مجزرة البو نمر الذي استشهد فيها قرابة الخمسين مواطناً علاوة على الإبلاغ عن الكثير من منتسبي الأجهزة الأمنية لغرض تصفيتهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *