تصاعد وتيرة الهجمات ضد ميليشيات “قسد” في الحسكة ودير الزور

قتل مسلحان على الأقل وأصيب آخرون من ميليشيا “قسد” النرتهنة لقوات الاحتلال الأمريكي بهجمات على نقاطهم وآلياتهم في الحسكة ودير الزور.

وأفادت مصادر أهلية بمقتل مسلح من ميليشيا “قسد” بهجوم شنه مجهولون على حاجز للميليشيا في بلدة الهول بريف الحسكة الشرقي.

وفي الريف الشرقي لدير الزور حيث تتصاعد وتيرة الهجمات ضد عناصر ودوريات ميليشيا “قسد”، وأكدت مصادر محلية أن مسلحا من الميليشيا وجد مقتولا في منزله الكائن في بلدة سويدان.

بالتوازي، اعتدت مجموعات إرهابية مدعومة من قوات الاحتلال التركي بالقذائف على قرية قزعلي في منطقة تل أبيض بالرقة.

وذكرت مصادر أهلية من المنطقة أن مجموعات إرهابية تعمل بإمرة قوات الاحتلال التركي استهدفت بقذائف المدفعية قرية قزعلي غرب مدينة تل أبيض أقصى الريف الشمالي للرقة ما تسبب بوقوع أضرار مادية.

سياسياً، استنكر حزب التجمع التقدمي المصري جرائم قوات الاحتلال التركي على الأراضي السورية مطالبا بتحرك دولي فعال لمواجهتها.

وأكد نائب رئيس الحزب عاطف مغاوري ضرورة تحرك شرفاء العالم لوقف عدوان النظام التركي وإلزامه بالاتفاقيات الدولية موضحا أنه على العالم الكف عن ازدواجية المعايير وإنهاء هذا الصمت المريب حيال الجرائم التي ترتكب بحق الدولة السورية.

وأشار مغاوري إلى ممارسات النظام التركي ومنها جريمة قطع المياه عن الحسكة وتدخله بالشؤون الداخلية السورية ودعمه للمجموعات الإرهابية داعيا إلى محاسبته على هذه الجرائم.

كما ندد مغاوري بمخططات قوات الاحتلال الأمريكي في شمال شرق سورية للاستيلاء على ثروتها النفطية مؤكدا ضرورة التضامن مع سورية في وجه الاحتلالين الأمريكي والتركي.

وفي بيروت، أكد وزير الخارجية اللبناني الأسبق عدنان منصور أن استمرار تواجد قوات الاحتلال الأمريكي والتركي على الأراضي السورية يزعزع الأمن والاستقرار في المنطقة، وأوضح  أن ممارسات قوات الاحتلال الأمريكي والتركي ودعم واشنطن للميليشيات الانفصالية المسلحة يزعزع الأمن والاستقرار في المنطقة كلها مشددا على أن هذا الاحتلال مرفوض وفقا للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، وبين أن من حق سورية مواجهة هذا العدوان بكل الطرق المشروعة التي يخولها القانون الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *