مادورو: الغرب يريد عالماً أحادي القطب والهيمنة على الأمم المتحدة

أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن الدول الأوروبية والولايات المتحدة تهدفان إلى إقامة عالم أحادي القطب والهيمنة على كامل هياكل منظمة الأمم المتحدة.

وقال مادورو لقناة في تي في الفنزويلية إن دول أوروبا والولايات المتحدة مسؤولة عن انهيار نظام الأمن العالمي الذي ظهر بعد الحرب العالمية الثانية فهم الذين يسعون إلى الهيمنة وقد ذكرنا ذلك أمام جميع دول العالم ويعتزمون إنشاء عالم جديد أحادي القطب والسيطرة على الأمم المتحدة وجميع هياكلها من أجل وضعها بخدمتهم.

وشدد مادورو على أن مسؤولية ما يحدث في العالم تقع الآن على عاتق الولايات المتحدة وأوروبا بعد عدوانهم على روسيا مشيرا إلى أنهم يسعون لإخضاع أي دولة أخرى.

وأضاف مادورو: نخب الولايات المتحدة وأوروبا غاضبة وهستيرية فهي مسؤولة عما يحدث في العالم وعن الاستقرار والأمن وعن انهيار النظام العالمي الذي تأسس بعد الحرب العالمية الثانية واليوم يهاجمون روسيا ويريدون غداً إخضاع أي شعب آخر في العالم ولكننا سنواصل معارضة ذلك ورفع صوتنا وإخبار العالم بالحقيقة التي يحتاجها والعمل من أجل السلام والوحدة.

وأوضح الرئيس الفنزويلي أن الغرب حظر شبكة قنوات آر تي ووكالة سبوتنيك الروسيتين لأنه يخشى أن يكتشف الأمريكيون والأوروبيون الحقيقة وقال: ندين الحملة الإعلامية بأكملها ضد روسيا وإذا كانوا في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يدافعون عن حرية التعبير كما يقولون فلماذا يخافون.

وتابع مادورو إنهم يخافون من أن المزيد من الأمريكيين والأوروبيين سيكتشفون الحقيقة من خلال وسائل الإعلام الروسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى