إقبال متزايد على مرَكزي حيان وتلعرن في ريف حلب

حلب – معن الغادري

تفقدت اللجنة المختصة بالتسوية سير العملية في مرَكزي حيان في ريف حلب الشمالي وتلعرن في ريف حلب الشرقي والتقت الوجهاء وعدداً من أهالي منطقتي اعزاز والسفيرة، وذلك بحضور أمين فرع حلب للحزب أحمد منصور ومحافظ حلب حسين دياب وقائد شرطة المحافظة ديب مرعي ديب .

وأكدت اللجنة على أهمية استمرار عمل هذه المراكز في ظل الإقبال المتواصل من المواطنين المشمولين بالتسوية من المدنيين والعسكريين  ،  لافتة إلى دور الأهالي والوجهاء  في التواصل مع أبنائهم للاستفادة من هذه الفرصة لعودة الأبناء إلى وطنهم وتسوية أوضاعهم،  والمشاركة في الحياة الطبيعية .

وأعرب الأهالي عن امتنانهم لهذه المكرمة التي أتاحت الفرصة لمن غرر بهم،  وعدد كبير من الشباب للالتحاق بمراكز التسوية والاستفادة من هذه المكرمة والعودة إلى مواقع العمل والإنتاج.

واستمعت اللجنة المختصه والمعنيون في المحافظة إلى العديد من المطالب المتعلقة بالتسوية والجوانب الخدمية والمعيشة،  حيث يتم العمل على معالجتها بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة .

يذكر أنه تم افتتاح 4 مراكز للتسوية في محافظة حلب شملت مسكنة ودير حافر “وتم انتهاء العمل فيهما ” إضافة إلى مركزي تل عرن وحيان .

في سياق متصل، سوت الجهات المعنية اليوم أوضاع العشرات من المدنيين المطلوبين والعسكريين الفارين والمتخلفين عن الخدمتين الإلزامية والاحتياطية في الميادين بريف دير الزور وذكر عدد من الذين تمت تسوية أوضاعهم أنه من مبدأ الرجوع عن الخطأ قمنا باغتنام الفرصة الثمينة لتصحيح المسار والعودة إلى جادة الصواب” معربين عن سعادتهم في العودة الى منازلهم وأراضيهم بأمان وسط إجراءات التسوية السهلة للغاية ومعاملة القائمين عليها الراقية والمحترمة.

وفي مركزي السبخة ودبسي عفنان الرقة تمت تسوية أوضاع عدد من المشمولين وعودتهم فوراً إلى حياتهم مع عائلاتهم وممارسة أعمالهم وإعطاء المتخلفين منهم عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية مهلة للالتحاق بقطعتهم وممارسة واجبهم الوطني بالدفاع عن وطنهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى