المقداد يتسلّم أوراق اعتماد ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بسورية

 

تسلّم وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد اليوم أوراق اعتماد سوديبتو موكرجي ممثلاً مقيماً لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في سورية.

وأكد المقداد اهتمام سورية الكبير بعلاقتها المتجددة ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، منوهاً بالدور الإيجابي الذي يقوم به البرنامج لتنفيذ مشاريع تنعكس إيجابياً على المسيرة التنموية للشعب السوري.

وعرض الوزير المقداد التداعيات الكارثية للحرب الإرهابية وللإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب التي تفرضها الدول الغربية على الشعب السوري ونهب الاحتلال الأمريكي لثروات سورية على معدلات التنمية البشرية في سورية.

وأوضح المقداد أن قرار مجلس الأمن رقم 2642 يضع التزامات على عاتق الوكالات الأممية وكل الأطراف لتنفيذ مشاريع التعافي المبكر ودعم إعادة الكهرباء إلى وضعها الطبيعي وإعادة ترميم المدارس والمشافي التي دمرها الإرهابيون.

بدوره عرض موكرجي مشاريع برنامجه ونشاطاته وأولوياته في سورية، مؤكداً على تركيز البرنامج على مشاريع الطاقة والمياه وكل القضايا الأخرى المتعلقة بالتعافي المبكر، إضافةً إلى أولويات تأمين الخدمات الأساسية وبناء الكوادر وغيرها من المشاريع التي تصب في خدمة الأولويات المشتركة لسورية والبرنامج.

وأكد موكرجي التزام البرنامج الإنمائي بالعمل والتنسيق الكامل مع الجانب السوري ممثلاً بمختلف الجهات الوطنية والوزارات لدعم سورية في استعادة إنجازاتها التنموية في مختلف المجالات.

حضر اللقاء نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور بشار الجعفري ومدير إدارة المراسم والاتصال غسان عبيد ومديرة إدارة المنظمات الدولية والمؤتمرات رانيا الحاج علي ورئيسة قسم الإعلام وريف الحلبي ووائل خليل مسؤول الملف في إدارة المنظمات ويزن الحكيم من مكتب الوزير إضافة إلى عدد من العاملين في البرنامج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى